القصة القصيرة جدا

فقد

اجتمعوا في منزل والدهم ، أشعلوا المواقد ، سرى الدفء في أوصالهم ، تجاذبوا أطراف الحديث بينهم، أسكتهم بكاء كرسيّه الفارغ ، كان يتألّم من البرودة .

السابق
تصرف
التالي
سوق بغداد

اترك تعليقاً

*