القصة القصيرة جدا

قبورٌ حيَّةٌ !!

في يومِ أحَدٍ ذهب مع صديق له إلى حديقةٍ يانعةٍ، قربَ كنيسةٍ، أَمَّها الناسُ بنظامٍ وهدوءٍ.
تحرَّجَ من الدخول إلى الكنيسةِ، وشغل نفسه بالتجوُّلِ بين آثار الحديقة، سحرته باقاتُ الورْدِ، واخضرارُ العشب، والرُّخامُ المنقوش بحروف وأرقامٍ متناسقةٍ، وتراصُّ الصفوف…
صعَّدَ زفْرَةً من الأعماق، وقال بشوقٍ غريبٍ:
ـ ليتني أعيشُ في هذا المكان !!

السابق
مغرور
التالي
حكايات الزمن المر (1)

اترك تعليقاً

*