القصة القصيرة جدا

قهقرة

باسطا كفيه يقلب سفر التاريخ، تراوده التي هو في صفحتها، تسول له سحل أخيه، يمتشق حيلته الوحيدة…مع كل صرخة تنطفئ شمعة ويشيد كوخ من قصب.

السابق
يا ليل
التالي
سرٌّ

اترك تعليقاً

*