الحوارية

لقاء

سأله فيما يشبه اﻹصرار:
– ما الفرق بين الخيال و الواقع..؟
تعجب ثم فكر و قال:
– الخيال هو أن تغوص عميقا في لجة من نور ، فترى الأشياء على غير حقيقتها ، تشكلها على غير عادتك ، تفتخر بجمالها و يفخر الجمال بها.. ثم ستسمع صوتا عذبا كالخرير ، فإذا أنت مغمور بمياه شفيفة كالمرايا تعكس بهجة الوجود..
قال السائل مدهوشا:
– عظيم..! و ما الواقع؟
قال المفكر كأن لم يسمعه:
– حتى إذا تنفس الصبح ، اختنق الباب بالطرق ثم أطل منه وجه كالويل يطالبك بتسديد ما استهلكته من النور و الماء..و هذا هو الواقع..!!

السابق
شتات
التالي
الحُلم الصغير..

اترك تعليقاً

*