القصة القصيرة جدا

ماء عكر

نشيجُ ثكالى.. أنينُ الجرحى.. غمغمات. داخل وخارج المصلى، يغرف المُسعفون أشلاء… يضغط على ذراعي مُنبها (رفيق تليد)..
يغمز لي.. يكشف عن درد:
– “الحمد لله، لا أقربُ صلاتكم”

السابق
قدر
التالي
الفكرة والهدف … ضرورة ام مجرد تزويق…!؟.

اترك تعليقاً

*