القصة القصيرة جدا

محظوظة

قالت لخطيبها:لقد رفضته لأنه كان أصلعا،في اللحظة ذاتها،وقبل أن يستوعب صدمة إجابتها، أطارت الريح، شعره المستعار.

السابق
بروفيل
التالي
أبي

اترك تعليقاً

*