القصة القصيرة جدا

مشهد

أطلّ الصباحُ، العملاق تقطّعت أوصاله وتناثر من صدى ونار .سندريلا الصغيرة تبكي، مرَّ الليل و لم تفِ السّاحرة بوعدها. الأقزام السَّبعة ملّوا البكاء فذهبوا لأعمالٍ لم تنجَز. الأمير الصغير خافَ أن يقضم الخاروفُ الزهرةَ في الخيمة، وأينما اتّجهَ يلقَ سكّيراً منبوذا يشرب كي يمحوَ عنه عارَ السنين العجاف… وحدَه القزمُ يرقصُ.

السابق
غياب
التالي
رمادية

اترك تعليقاً

*