القصة القصيرة جدا

مصالح

تنافسوا في رعايته والعناية به…كل طلباته أوامر..كل يوم يقترب الحلم الذي طالما تاقوا إليه…صحته تتدهور سريعا…آلوا على أنفسهم أن تكون جنازته عظيمة مثله…لم يتأت تشييعه إلا بعد أن استأجر له أهل الخير من يحمله…فقد نفذ الورثة شرطه الأخير: ألا يدفنوه إلا بعد أن يقرأوا وصيته.

السابق
هجرة
التالي
نسل

اترك تعليقاً

*