القصة القصيرة جدا

مفارقة

استقر ألم مجهول في بطنه ..لملمَ أوراقَ الصحف ..لمسَ بطنَه ..أحس بالجوع فاتحا ساحة للنزال ..قضم خبزا جف منذ أسبوع ..همس في نفسه : تبّا
كان وجهُه كالحا ، يشبه لوحَ الشمس … ثيابُه رثة ..في يده كيسٌ به قميصُ عيد. سأله أحد العابرين : لمن ؟
قال : لسيدي..!!!

السابق
ذنب حي يتكلم
التالي
السُّلم

اترك تعليقاً

*