القصة القصيرة جدا

منارة

في علبتها الصغيرة، مرود كحلها ومنديل وحلم، في الشتاء يحل الدفء ضيفا”على قلبها، تلك الجمرات الباقيات من قبلاته، أنسن وحدتها، كان الزواج آنذاك، من دون بقعة حمراء، كل الزغاريد مازالت في عليتها ، تنتظر ربيع لن يأتي أبدا”.

السابق
لحظة عاصفة الإبداع
التالي
زياد أبو عين

اترك تعليقاً

*