القصة القصيرة جدا

مُحسنٌ كريم

يحرصُ على تقديم الوجبات، يجلسُ بينهم مبتسما، يربـتُ على كتف هذا اليتيم، ويبتسم بوجه هذا الفقير، هم سعداء به يدعون له في كل وقت وحين، يهمس أحدُ رجاله في أُذنه: سيّدي ما فاض عندنا من طعام أرسلناه لفقراء ويتامى المنطقة المجاورة، يزمجرُ بغضب: تبّا لغبائك، المنطقة المجاورة ليست ضمن دائرتي الإنتخابية .

السابق
أنين الذكريات
التالي
نرسيس

اترك تعليقاً

*