القصة القصيرة جدا

نشيدُ الكراسي

صرخَ بأعلى صوتِه:
– اللحظةُ الحاسمةُ في حياتي و حياتِكم قادمة، موتي و انتصارُ الحقّ.
الجموعُ المحتشدةُ تردِّدُ ما انتهى بهِ صدى صوتِ الزَّعيمِ إلى آذانهم:
– انتصاري وموتُ الحق.

السابق
اختناق
التالي
وضوح

اترك تعليقاً

*