القصة القصيرة جدا

نَصيحَة

مضى على غُربته عشراتُ السنين. كلما أخذته النّوستالجيا الى مكان، وجده قد ساءَ مع تغير الزّمن. أخيراً، قرّرَ فتحَ تعويذة والدته التي أهدته إيّاها يوم هجرته; وجدَ فيها قصيصةً كُتب عليها: ” عِشْ سعيداً، تصالح مع الزّمن”.

السابق
هزالُ
التالي
مضمار

اترك تعليقاً

*