القصة القصيرة جدا

هاوية

فوق جسد غض يتأرحج مرغماً فستان زفاف مسلوب، كأنه موشحٌ بالخطيئة، لم يأتِ على مقاس تلك الصبية، ارتدته مجبرة ،لم تدرك حينها بأن للمعصية ثواب .حين اقتادتها تقاليد قسوتهم الهوجاء لم تكن ممتنة من زوجها الكهل حين حفظ بكارتها.

السابق
فتوي
التالي
الأوباش

اترك تعليقاً

*