القصة القصيرة جدا

هشيم

بين الرأي والأخر…تنفث الحسناء دمعها…المخرج يقهقه. على وقع طبول بعيدة ،رنت كؤوسهم. بالغت الحور بتزينها…. فخروا أن قناتهم قنبلة في الأبداع… انفجرت بين ايديهم.

السابق
نفس
التالي
مزاحمة

اترك تعليقاً

*