القصة القصيرة جدا

هو والشيطان

الآن فقط، فهمت قصدك، لأنّك هزمتَ الشيطان عندما دعوته إلى لعبتك واستطعت مسخه، وربحت رهان اللّعنة…!.

قاص و ناقد

السابق
دوخة
التالي
سقوط

اترك تعليقاً

*