القصة القصيرة جدا

هَلَعْ

لاطِمةً خَدَّيها بِجنونٍ وسطَ سوقِ المدينةِ مُواصِلَةً صُراخُها :
_ جَوّالي .. جَوّالي يا ناااااس ..
تَصمُتُ .. تدور عيناها في كلِّ اتجاه .. تعودُ لِلَطمِ خَدَّيها كلما تَراءى لها ذاكَ اللقاءُ الماجِنُ مع زوجِها.

السابق
أشياؤه…
التالي
عتق

اترك تعليقاً

*